الخميس ١٧ ذي القعدة ١٤٤١ هـ المعادل لـ ٩ يوليو/ حزيران ٢٠٢٠ م
المنصور الهاشمي الخراساني
* تمّ إطلاق قسم «الدروس» الشامل لدروس العلامة المنصور الهاشمي الخراساني حفظه اللّه تعالى المرتكزة على القرآن والسنّة. * تمّ نشر الترجمة العربية لكتاب «العودة إلى الإسلام» أثر العلامة المنصور الهاشمي الخراساني حفظه اللّه تعالى.
loading
القول
 
الرقم: ٢ الكود: ٢
الموضوع:

قول من جنابه حول الذين لا يقدرونه الآن ويستهزئون بدعوته إلى المهديّ.

ترجمة القول:

«أَنَّى لَهُمْ أَنْ يَرَوا النَّهارَ بِدُونِ الشَّمْسِ وَنَباتَ الْأَرْضِ بِدُونِ الْماءِ؟! بَلْ سَيَطُولُ لَيْلُهُمْ إِلَى الْأَبَدِ وَتَكُونُ أَرْضُهُمْ مِثْلَ السَّبْخَةِ؛ لِأَنَّ خَلِيفَةَ اللَّهِ غَيْرُ مُسْتَوْلٍ عَلَيْهِمْ وَأَحْكامَهُ لا تَجْرِي بَيْنَهُمْ. فَذَرِ الَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالَّذِينَ يُشْرِكُونَ بِهِ يَسْتَهْزِئُونَ بِقَوْلِي وَيَلْعَبُونَ فِي خَوْضِهِمْ؛ لِأَنَّهُمْ سَوْفَ يَنْدَمُونَ كَالْقاتِلِ نَفْسَهُ وَيَقِيئُونَ كَالآكِلِ نَجاسَةً! حِينئذٍ فِي طَلَبِي يَقْتَحِمُونَ الْبِحارَ وَيَعْبُرُونَ عَقَباتِ الْجِبالِ، بَلْ يَلْتَمِسُونَنِي فِي صُدُوعِ الصُّخُورِ وَيَنْشُدُونَ رُعاةَ السُّهُولِ، لِأُعِيدَ لَهُمْ قَوْلًا لا يَسْمَعُونَهُ الْيَوْمَ مِنِّي وَأَهْدِيَهُمْ طَرِيقًا لا يَقْبَلُونَهُ الآنَ مِنِّي»!

شرح القول:

القول الذي لا يسمعونه منه اليوم، هو ما يقول لهم في كتاب «العودة إلى الإسلام» والطريق الذي لا يقبلونه منه الآن، هو ما يدعوهم إليه من التمهيد لظهور خليفة اللّه المهديّ.

لقراءة القول باللغة الأصليّة، انقر هنا.
المشاركة
شارك هذا مع أصدقائك.
البريد الإلكتروني
تلجرام
فيسبوك
تويتر
يمكنك أيضًا قراءة هذا باللغات التالية:
إذا كنت معتادًا على لغة أخرى، يمكنك ترجمة هذا إليها. [استمارة الترجمة]
×
استمارة الترجمة
الرجاء إدخال الحروف والأرقام المكتوبة في الصورة.
Captcha
لا مانع من أيّ استخدام أو اقتباس من محتويات هذا الموقع مع ذكر المصدر.
×
هل ترغب في أن تصبح عضوًا في النشرة الإخبارية؟