الأربعاء ٨ شوال ١٤٤٥ هـ الموافق لـ ١٧ أبريل/ نيسان ٢٠٢٤ م
المنصور الهاشمي الخراساني
 جديد الدروس: دروس من جنابه في حقوق العالم الذي جعله اللّه في الأرض خليفة وإمامًا وهاديًا بأمره؛ ما صحّ عن النّبيّ في ذلك؛ الحديث ٦. اضغط هنا لقراءته. جديد الأسئلة والأجوبة: هناك آية في سورة الأعراف فيها نداء لبني آدم أنّه «إِمَّا يَأْتِيَنَّكُمْ رُسُلٌ مِنْكُمْ يَقُصُّونَ عَلَيْكُمْ آيَاتِي ۙ فَمَنِ اتَّقَى وَأَصْلَحَ فَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ». هل لفظ «إمّا» يفيد الحدوث في المستقبل، وبالتالي يدلّ على بعثة رسل بعد محمّد صلّى اللّه عليه وسلّم؟ اضغط هنا لقراءة الجواب. جديد الشبهات والردود: إنّي قرأت كتاب «العودة إلى الإسلام» للمنصور الهاشمي الخراساني، فوجدته أقرب إلى الحقّ بالنسبة لما يذهب إليه الشيعة، ولكنّ المنصور أيضًا مشرك وكافر مثلهم؛ لأنّه قد فسّر آيات القرآن برأيه؛ لأنّك إذا قرأت ما قبل كثير من الآيات التي استدلّ بها على رأيه أو ما بعدها علمت أنّها لا علاقة لها بموضوع البحث؛ منها آية التطهير، فإنّ اللّه قد خاطب فيها نساء النبيّ، ولكنّ المنصور جعلها مقصورة على عليّ وفاطمة والحسن والحسين عليهم السلام، وأثبت بها إمامتهم من عند اللّه! اضغط هنا لقراءة الرّدّ. جديد الكتب: تمّ نشر الطبعة الخامسة من الكتاب القيّم «الكلم الطّيّب؛ مجموعة رسائل السّيّد العلامة المنصور الهاشميّ الخراسانيّ حفظه اللّه تعالى». اضغط هنا لتحميله. لقراءة أهمّ محتويات الموقع، قم بزيارة الصفحة الرئيسيّة. جديد الرسائل: جزء من رسالة جنابه إلى بعض أصحابه يعظه فيها ويحذّره من الجليس السوء. اضغط هنا لقراءتها. جديد المقالات والملاحظات: تمّ نشر مقالة جديدة بعنوان «عمليّة طوفان الأقصى؛ ملحمة فاخرة كما يقال أم إقدام غير معقول؟!» بقلم «حسن ميرزايي». اضغط هنا لقراءتها. جديد الأقوال: قولان من جنابه في بيان وجوب العقيقة عن المولود. اضغط هنا لقراءتهما. جديد السمعيّات والبصريّات: تمّ نشر فيلم جديد بعنوان «الموقع الإعلامي لمكتب المنصور الهاشمي الخراساني (٢)». اضغط هنا لمشاهدته وتحميله. لقراءة أهمّ محتويات الموقع، قم بزيارة الصفحة الرئيسيّة.
loading
الأسئلة والأجوبة
الذهاب
إلى الرقم
<</١/>>
الذهاب
إلى الصفحة

الأسئلة والأجوبة حول الأطعمة والأشربة

الكود الرقم الكود موضوع ونص السؤال تاريخ النشر التعليق
٣ ٥٣٤
الأطعمة والأشربة
حكم أكل الأطعمة المشتبهة بالحرام
سؤالي بخصوص الأطعمة والأشربة. نحن في زمن العولمة وقرن الشيطان، وشاع فيها تعاطي الرّبا، وشاع فيها الغشّ والإحتيال. فمعظم الأطعمة المشتراة والمصنّعة فيها سموم وموادّ ضارّة بالإنسان، من مخدّرات بجرعات متفاوتة، وخمور بجرعات، ودم بجرعات، ولحم ودهن خنزير بجرعات، ولكنّهم ينكرونها ولا يذكرونها للمستهلك عبثًا بدينه واللّه المستعان. حتّى الفواكه والخضار لم تسلم من الكيماويات السامّة والتهجين، وأذكر لحضراتكم أنّي أمة للّه تحت ولاية والدي الذي دينه ضعيف، وهو بعيد عن اللّه وعن ذكره، وعنده معاصي ومنكرات وخلل عقائديّ، أسأل اللّه أن يغفر له ولي، ولا أملك له ولا لنفسي من اللّه شيئًا، وأنا لا أضمن أن يكون رزقه حلالًا ١٠٠% لما أرى من منكراته، ورسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم يقول: «كلّ لحم نبت من سحت فالنّار أولى به»، أو كما قال عليه الصلاة والسلام. سؤالي يتعلّق بما سبق أوّلًا أنّي أتورّع عن أكل كلّ مشترًى وكلّ مصنّع وكلّ رزق أتاني من إنسان عليه شبهات، لعلمي أنه قد تكون خالطته أيدٍ لا تخاف اللّه، ومنهم عبدة شيطان، ومنهم ملاحدة، ومنهم كفّار، ومنهم من يتخذ ما ينفق مغرمًا ويتربّص بنا الدوائر، فلا أثق فيما طرحوا لي من موادّ داخل تلك الأطعمة، أو من نيّات، فإنّي أجتنبها، إلّا ما أُكرهت عليه من قبل والديّ، ولا أفعله إلّا تقاة، ثمّ أتوب إلى اللّه. فأريد تفصيلًا من فضيلة الشيخ المنصور في ذلك، بناء على الحجّة والدليل والبرهان.
١٤٤٤/٦/٢
٢ ١١٠
الطبّ والتداوي
حكم شرب الخمر إذا وصفه الطبيب
١٤٣٧/٦/٣
١ ١٠٤
الأطعمة والأشربة
ما يحلّ أكله من الحيوانات؟
١٤٣٧/٥/٢٢
الذهاب
إلى الرقم
<</١/>>
الذهاب
إلى الصفحة
تحميل مجموعة الأسئلة والأجوبة
الاسئلة والاجوبة حول نهضة العودة إلى الإسلام