الأحد ٢٢ محرم ١٤٤١ هـ المعادل لـ ٢٢ سبتمبر/ ايلول ٢٠١٩ م
     
المنصور الهاشمي الخراساني
* تمّ نشر الترجمة العربية لكتاب «العودة إلى الإسلام» أثر العلامة المنصور الهاشمي الخراساني حفظه الله تعالى. * تمّ نشر النسخة المبرمجة لكتاب «العودة إلى الإسلام» أثر العلامة المنصور الهاشميّ الخراسانيّ حفظه الله تعالى
loading

الأقوال

   
الرقم: ٢ الكود: ٢٥
الموضوع:

قول من جنابه في أنّ معيار المعرفة هو العقل وأنّ الكتاب والسنة يُعرفان به.

أَخْبَرَنا أبو إبراهيمَ السَّمَرْقَنْدِيُّ قالَ: سَمِعْتُ الْمَنْصُورَ الْهاشِميَّ الْخُراسانِيَّ يَقُولُ: الْعَقْلُ مَاٰلُ الْمَعْرِفَةِ وكُلُّ مَعْرِفَةٍ لا تَؤُولُ إِلَى الْعَقْلِ فَجَهْلٌ عَلىٰ جَهْلٍ! قُلْتُ: عِنْدَنا قَوْمٌ يَتَبَرَّؤونَ مِنَ الْعَقْلِ! قالَ: وهَلْ يَتَبَرَّءُ مِنَ الْعَقْلِ إلّا مَجْنُونٌ؟! قُلْتُ: إِنَّهُمْ يَقُولونَ مَاٰلُ الْمَعْرِفَةِ الْكِتابُ والسُّنَّةُ! قالَ: وهَلْ يُعْرَفُ الْكِتابُ والسُّنَّةُ إلّا بِالْعَقْلِ؟! الْعَقْلُ أَصْلُ الْمَعْرِفَةِ والْكِتابُ والسُّنَّةُ سُوقُها والْخُلَفاءُ فِي الْأَرْضِ أَغْصانُها فَمَنْ تَرَكَ الْعَقْلَ فَقَدْ قَطَعَ أَصْلَ الْمَعْرِفَةِ ومَنْ تَرَكَ الْكِتابَ والسُّنَّةَ فَقَدْ قَطَعَ سُوقَها ومَنْ تَرَكَ الْخُلَفاءَ فِي الْأَرْضِ فَقَدْ قَطَعَ أَغْصانَها وكُلٌّ مَحْرُومُونَ مِنْ أُكُلِها وثَمَرتِها!

المشاركة
شارك هذا المحتوى مع أصدقائك.
البريد الإلكتروني
تلجرام
فيسبوك
تويتر
لا مانع من أيّ استخدام أو اقتباس من محتويات هذا الموقع مع ذكر المصدر.
×
هل ترغب في أن تصبح عضواً في النشرة الإخبارية؟