الثلاثاء ١٦ رمضان ١٤٤٠ هـ المعادل لـ ٢١ مايو/ ايّار ٢٠١٩ م
     
المنصور الهاشمي الخراساني
* تمّ نشر الترجمة العربية لكتاب «العودة إلى الإسلام» أثر العلامة المنصور الهاشمي الخراساني حفظه الله تعالى. * تمّ نشر النسخة المبرمجة لكتاب «العودة إلى الإسلام» أثر العلامة المنصور الهاشميّ الخراسانيّ حفظه الله تعالى
loading

الأسئلة والأجوبة

   
الموضوع الأصلي:

المقدّمات

رقم السؤال: ٦ كود السؤال: ٥٦
الموضوع الفرعي:

العلم والجهل؛ موانع تحصيل العلم (التقليد، التعصّب، التكبّر، الخرافات و...)

كاتب السؤال: حامد مقدّم تاريخ السؤال: ١٤٣٧/١/١٢

تحية احترام وتقدير لمعالي حضرة العلامة المنصور الهاشمي الخراساني حفظه الله تعالى، الرجاء، بيّنوا لنا هل تقليد العلماء عند العلم بأدلّتهم جائز؟

الاجابة على السؤال: ٦ تاريخ الاجابة على السؤال: ١٤٣٧/١/١٢

كما يُعلَم من صريح عبارة حضرة العلامة المنصور الهاشمي الخراساني حفظه الله تعالى في كتاب «العودة إلى الإسلام» الشريف (ص٣٩)، المراد من التقليد هو العمل بقول أو فعل الغير من غير دليل وبهذا الوصف، فإنّ العمل بقول أو فعل الغير مع الدليل، لا يُعدّ تقليداً، بل يعدّ اتّباعاً للدليل. لذلك، فإنّ العمل بفتوى العلماء عندما أقاموا أدلّة مقنعة لها من كتاب الله أو سنّة النّبيّ المتواترة أو العقل السليم، جائز، بل قد يُعدّ واجباً؛ حيث أنّ العمل بها في هذه الحالة، هو عمل بكتاب الله أو سنّة النّبيّ المتواترة أو العقل السليم.

نعم، فيما لو كانت أدلّة العلماء لفتواهم، غير يقينية ومن قبيل خبر الواحد أو الإجماع أو الشهرة، فإنّ العمل بها غير جائز؛ إذ أنّ الظنّ لا يُعدّ كافياً في الإسلام وبهذا الوصف، فإنّ الرّجوع المباشر لكتاب الله أو سنّة النّبيّ المتواترة أو العقل السليم بُغية فحص الأدلّة اليقينية في حال احتمال وجودها، واجبٌ وفي حال عدم احتمال وجودها أو أنّ فحص الأدلّة اليقينية لم يؤدّ إلى نتيجة، فإنّ الرّجوع للأصول الأولية كأصل الإباحة والحظر أو الأصول العملية كالبراءة والإحتياط والتخيير والإستصحاب، متعيّنٌ؛ شريطة أن تُقام الإجراءات اللازمة من أجل الوصول إلى خليفة الله في الأرض؛ إذ أنّ الرجوع للأصول الأولية أو العملية فيما لو لم تقام هذه الإجراءات، كالرّجوع لهنّ في حالات وجود الدليل لا يُعدّ بكافٍ والإجراء اللازم للوصول إلى خليفة الله في الأرض، هو إجابة ونصرة المنصور الهاشمي الخراساني الذي هو الداعي للمهديّ والممهّد لظهوره من الطرق المعقولة والمشروعة وإنما يتقبّل الله من المتّقين.

هذا هو الصراط المستقيم الذي كلّ من خطا فيه، فقد أفلح وكلّ من أعرض عنه، فهو في ضلال والعاقبة للمتقين.

مكتب حفظ ونشر آثار المنصور الهاشمي الخراساني؛ قسم الإجابة على الأسئلة
المشاركة
شارك هذا المحتوى مع أصدقائك.
البريد الإلكتروني
تلجرام
فيسبوك
تويتر
كتابة السؤال
المستخدم العزيز! يمكنك كتابة اسئلتك حول اثار وافكار العلامة المنصور الهاشمي الخراساني في الاستمارة ادناه وارسالها لنا ليتم الاجابة عليها في هذا القسم.
انتباه: قد يتمّ عرض اسمك ككاتب السؤال في الموقع.
انتباه: نظراً إلى أنّ جوابنا سيرسل إلى بريدكم الالكتروني ولايظهر على الموقع لزوماً، من الضّروريّ إدخال العنوان الصحيح.
انتباه: يرجى الالتفات إلى الملاحظات ادناه:
1 . ربما تمّ الإجابة على سؤالك في الموقع. لذا من الأفضل مراجعة الأسئلة ذات الصلة أو استخدام إمكانية البحث في الموقع قبل كتابة سؤالك.
2 . الوقت المعتاد للإجابة على كلّ سؤال هو من 3 إلى 10 أيام.
3 . من الأفضل تجنّب كتابة أسئلة متعدّدة وغير ذات صلة في كلّ مرّة؛ لأنّه تتمّ الإجابة على هذه الأسئلة بشكل منفصل وقد تستغرق وقتاً أطول من الوقت المعتاد.
* أدخل كلمة المرور رجاء. Captcha loading
لا مانع من أيّ استخدام أو اقتباس من محتويات هذا الموقع مع ذكر المصدر.
×
هل ترغب في أن تصبح عضواً في النشرة الإخبارية؟