الأحد ١٣ ذي القعدة ١٤٤١ هـ المعادل لـ ٥ يوليو/ حزيران ٢٠٢٠ م
المنصور الهاشمي الخراساني
* تمّ إطلاق قسم «الدروس» الشامل لدروس العلامة المنصور الهاشمي الخراساني حفظه اللّه تعالى المرتكزة على القرآن والسنّة. * تمّ نشر الترجمة العربية لكتاب «العودة إلى الإسلام» أثر العلامة المنصور الهاشمي الخراساني حفظه اللّه تعالى.
loading
السؤال والجواب
 

ما هو رأي جنابه حول الأدعية التي يقرأها الشيعة للإمام المهديّ عليه السلام؟ كدعاء الفرج، دعاء الندبة، دعاء الإفتتاح و ...

معظم الأدعية التي يقرأها أهل التشيّع للمهديّ صنيعة بعض علمائهم ومحدّثيهم ولا اعتبار لها، لكن إن كان لدعاء منها معنى صحيحًا فلا بأس بقراءته نظرًا إلى معناه ومن دون الإعتقاد بشرعيّته. مع ذلك، إنّ خير دعاء المسلم ما يجري اللّه على لسانه من دون أن يقرأ في كتاب أو عن حفظ ويثني فيه على اللّه ويصلّي على محمّد وآله صلّى اللّه عليه وآله وسلّم ويستغفر لذنوبه ويسأل حوائجه الشرعيّة ومن المأمول أن يكون هذا الدّعاء أقرب إلى الإجابة. أخبرنا بعض أصحابنا، قال:

«سَمِعْتُ عَبْدًا صالِحًا يَقُولُ: مَنْ دَعا لِنَفْسِهِ وَ لَمْ يَدْعُ لِصاحِبِ هٰذَا الْأَمْرِ فَقَدْ جَفاهُ».

الموقع الإعلامي لمكتب المنصور الهاشمي الخراساني قسم الإجابة على الأسئلة
المشاركة
شارك هذا مع أصدقائك.
البريد الإلكتروني
تلجرام
فيسبوك
تويتر
يمكنك أيضًا قراءة هذا باللغات التالية:
إذا كنت معتادًا على لغة أخرى، يمكنك ترجمة هذا إليها. [استمارة الترجمة]
×
استمارة الترجمة
الرجاء إدخال الحروف والأرقام المكتوبة في الصورة.
Captcha
كتابة السؤال
عزيزنا المستخدم! يمكنك كتابة سؤالك حول آراء السيّد العلامة المنصور الهاشمي الخراساني حفظه اللّه تعالى في النموذج أدناه وإرساله إلينا لتتمّ الإجابة عليه في هذا القسم.
ملاحظة: قد يتمّ نشر اسمك على الموقع كمؤلف للسؤال.
ملاحظة: نظرًا لأنّه سيتمّ إرسال ردّنا إلى بريدك الإلكترونيّ ولن يتمّ نشره بالضرورة على الموقع، فستحتاج إلى إدخال عنوانك بشكل صحيح.
يرجى ملاحظة ما يلي:
١ . ربما تمّت الإجابة على سؤالك على الموقع. لذلك، من الأفضل قراءة الأسئلة والأجوبة ذات الصلة أو استخدام ميزة البحث على الموقع قبل كتابة سؤالك.
٢ . تجنّب تسجيل وإرسال سؤال جديد قبل تلقّي الجواب على سؤالك السابق.
٣ . تجنّب تسجيل وإرسال أكثر من سؤال واحد في كلّ مرّة.
٤ . أولويّتنا هي الإجابة على الأسئلة ذات الصلة بالإمام المهديّ عليه السلام والتمهيد لظهوره؛ لأنّه الآن أكثر أهمّيّة من أيّ شيء.
* الرجاء إدخال الحروف والأرقام المكتوبة في الصورة. Captcha loading
لا مانع من أيّ استخدام أو اقتباس من محتويات هذا الموقع مع ذكر المصدر.
×
هل ترغب في أن تصبح عضوًا في النشرة الإخبارية؟