الأحد ١٧ ربيع الأول ١٤٤٣ هـ الموافق لـ ٢٤ أكتوبر/ تشرين الأول ٢٠٢١ م
المنصور الهاشمي الخراساني
(١٣٠) قالَ الْمَنْصُورُ حَفِظَهُ اللَّهُ تَعالَى: إِنَّ اللَّهَ لا يُعْبَدُ فِي الْأَرْضِ إِلّا بِإِمامٍ حَيٍّ ظاهِرٍ؛ لِأَنَّ عِبادَتَهُ فِيها إِقامَةُ حُدُودِهِ وَتَنْفِيذُ أَحْكامِهِ وَإِدارَةُ أَمْوالِهِ وَجِهادُ أَعْدائِهِ وَهِيَ مُحْتاجَةٌ إِلَى إِمامٍ حَيٍّ ظاهِرٍ، فَإِنْ لَمْ يَجْعَلْ إِمامًا حَيًّا ظاهِرًا فَمَا أَتَمَّ نِعْمَتَهُ عَلَى عِبادِهِ وَمَا جَعَلَ لَهُمْ طَرِيقًا إِلَى عِبادَتِهِ. فَإِنْ تَرَكُوا عِبادَتَهُ فَلَيْسَ لِلَّهِ عَلَيْهِمْ حُجَّةٌ، إِلّا أَنْ يَجْعَلَ لَهُمْ إِمامًا حَيًّا ظاهِرًا، فَحَمَلُوهُ عَلَى الْإِخْتِفاءِ بِظُلْمِهِمْ؛ لِأَنَّهُمْ إِذَا فَعَلُوا ذَلِكَ ثُمَّ تَرَكُوا عِبادَةَ اللَّهِ فَقَدْ جَعَلُوا لِلَّهِ عَلَيْهِمْ حُجَّةً؛ كَمَا قالَ: ﴿ذَلِكَ بِمَا قَدَّمَتْ أَيْدِيكُمْ وَأَنَّ اللَّهَ لَيْسَ بِظَلَّامٍ لِلْعَبِيدِ [آل عمران/ ١٨٢] وَقالَ: ﴿وَمَا ظَلَمَهُمُ اللَّهُ وَلَكِنْ كَانُوا أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ [النّحل/ ٣٣] وَلَيْسَ كَذَلِكَ إِنْ جَعَلَ لَهُمْ إِمامًا حَيًّا ظاهِرًا فَقَتَلُوهُ بِظُلْمِهِمْ؛ لِأَنَّهُمْ إِذَا حَمَلُوهُ عَلَى الْإِخْتِفاءِ يَسْتَطِيعُونَ أَنْ يُظْهِرُوهُ إِذَا تابُوا وَأَصْلَحُوا وَلَكِنَّهُمْ إِنْ قَتَلُوهُ لا يَسْتَطِيعُونَ أَنْ يُحْيُوهُ وَالْإِمامُ إِذا كانَ مُخْتَفِيًا يَسْتَطِيعُ أَنْ يُعِينَهُمْ عَلَى التَّوْبَةِ وَالْإِصْلاحِ بِدُعائِهِ وَبَرَكاتِهِ وَاتِّصالِهِ بِبَعْضِ الصَّالِحينَ وَرُبَما يَأْمُرُهُمْ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهاهُمْ عَنِ الْمُنْكَرِ مِنْ دُونِ أَنْ يَعْرِفُوهُ وَلَكِنَّهُ إِنْ ماتَ لا يَسْتَطِيعُ شَيْئًا وَلِذَلِكَ يَجُوزُ فِي عَدْلِ اللَّهِ وَلُطْفِهِ أَنْ يُخْفِيَ الْإِمامَ إِذا عَلِمَ مِنْ عِبادِهِ الشَّرَّ وَلا يَجُوزُ أَنْ يُمِيتَهُ مِنْ دُونِ أَنْ يَجْعَلَ لَهُ بَدِيلًا. [نبذة من الدرس ٦ من دروس المنصور الهاشمي الخراساني حفظه اللّه تعالى]
loading
الإنتقادات والمراجعات
الذهاب
إلى كود
البداية/١٢٣/النهاية
الذهاب
إلى صفحة
انتقادات ومراجعات حول
الكود الرقم الكود موضوع ونصّ الإنتقاد كاتب الإنتقاد تاريخ الإنتقاد التعليق
١٩ ١٩
المقدّمات؛ العلم؛ صفات العلماء وواجباتهم
همايون دانش ١٤٣٦/٤/٢٨
١٨ ١٨
العقائد؛ معرفة خلفاء اللّه؛ ما يتعلّق بالمهديّ؛ المنصور ونهضته لتمهيد ظهور المهديّ؛ الأقوال والكتابات
طالب ١٤٣٦/٤/٢٠
١٧ ١٧
المقدّمات؛ العلم؛ صفات العلماء وواجباتهم
ذكر العلامة المنصور الهاشمي الخراساني في كتاب «العودة إلى الإسلام» السيّد جمال الدين، وقدّمه بصفة شخص أرسل لعلماء المسلمين رسائل كشخص مصلح، لكنّهم أبوا الإستماع للقول الصائب بسبب التكبّر. طبعًا لا شكّ في أنّ بعض العلماء يعانون من التكبّر، ولا نقاش في أنّ السيّد جمال الدين كانت له أيضًا مطالب صحيحة، ولكنّ الملاحظة هي أنّه في بعض المصادر، تمّ تقديم السيّد جمال الدين كجاسوس للحكومة البريطانيّة وماسونيّ يعمل لصالحها، ويخدم مصالح الشيطان في مظهر إسلاميّ وإلهيّ. بالإضافة إلى ذلك، فإنّ هوّية هذا الشخص مبهمة بحيث أنّ البعض يعتبرونه من أهل همدان في إيران، والبعض من أهل أفغانستان. كتب إسماعيل رائين في كتابه المشهور «بيت النسيان والماسونية في إيران»: «السيّد جمال الدين الأسدآبادي المعروف بالأفغاني، هو أحد الماسونيّين الأوائل في إيران، حيث انتسب إلى تسع محافل ماسونيّة. فهو كان رئيس ومستقبل محفل بيت النسيان لملكم...». كما ورد في بعض المصادر أنّه لم يكن من أهل العمل بفرائض شهر رمضان، وكان يشرب الكنياك في القاهرة، وأنكر وجود اللّه...!
محمّد تقي ١٤٣٦/٤/٢٠
١٦ ١٦
العقائد؛ معرفة خلفاء اللّه؛ ما يتعلّق بالمهديّ؛ المنصور ونهضته لتمهيد ظهور المهديّ؛ الهويّة والصفات
علي اصغر ١٤٣٦/٤/١٩
١٥ ١٥
المقدّمات؛ الحجّة؛ خليفة اللّه؛ ضرورة خليفة اللّه وصفاته
محمود فرزين ١٤٣٦/٤/١٥
١٤ ١٤
المقدّمات؛ العلم؛ موانع اكتساب العلم؛ الخرافات وسائر الموانع
باقر اسكندري ١٤٣٦/٤/١٤
١٣ ١٣
المقدّمات؛ الحجّة؛ كتاب اللّه؛ دلالة بعض آيات القرآن
أحمد ١٤٣٦/٤/٩
١٢ ١٢
العقائد؛ معرفة خلفاء اللّه؛ ما يتعلّق بالمهديّ؛ المنصور ونهضته لتمهيد ظهور المهديّ؛ الهويّة والصفات
علي زعيم‌زاده ١٤٣٦/٤/٣
١١ ١١
العقائد؛ معرفة خلفاء اللّه؛ ما يتعلّق بالمهديّ؛ المنصور ونهضته لتمهيد ظهور المهديّ؛ الإجراءات والأهداف
المنصور الهاشمي الخراساني لم يترك في كتابه أيّ فرقة ومذهب ودولة بغير نصيب من انتقاداته وضرب الجميع من جانب واحد! لا الشيعة، ولا السنّة، ولا السلفيّ، ولا الصوفيّ، ولا أهل الحديث، ولا أهل الفلسفة، ولا الشاعر، ولا العالم، ولا ولاية الفقيه، ولا الديمقراطية، ولا الغرب، ولا داعش، لا أحد منهم مقبول عنده وموافق للإسلام الذي يسمّيه الخالص والكامل! بناء على هذا، فإنّه لم يُبق لنفسه أحدًا وأزعج الجميع! من الواضح أنّ مسلمي العالم إمّا في هذا الجانب أو في ذلك الجانب، وهو قد حطم الجانبين! لذلك، لم يعد هناك من يسانده! أصبح الجميع عدوّه! لو كان لديه أدنى سياسة لكان قد أبقى واحدًا لنفسه على الأقلّ في بداية حركته ولن ينهر الجميع! على أيّ حال، لا أحد يعتبره الآن صديقه وقد اتّخذ الجميع موقفًا ضدّه، ومن إيران إلى المملكة السعودية ومن داعش إلى الولايات المتحدة، الجميع على جبهة واحدة وهو وحده على جبهة أخرى! لذلك، من الواضح أنّ عمله لن ينجح وخيبته أمر حتميّ! في رأيي، ليس لديه سياسة على الإطلاق!
كيانوش قاسم‌پور ١٤٣٦/٤/٣
١٠ ١٠
الأحكام؛ الفروع
مجتبى صالحي ١٤٣٦/٤/١
٩ ٩
العقائد؛ معرفة الإيمان والكفر؛ ما يتعلّق بالأديان والمذاهب والفِرَق
مرتضى سواري ١٤٣٦/٣/٣٠
٨ ٨
المقدّمات؛ الحجّة؛ كتاب اللّه؛ دلالة بعض آيات القرآن
مرتضى سواري ١٤٣٦/٣/٣٠
٧ ٧
المقدّمات؛ الحجّة؛ كتاب اللّه؛ حجّيّة القرآن وصفاته
عبداللّه دستجردي ١٤٣٦/٣/٢٨
٦ ٦
العقائد؛ معرفة خلفاء اللّه؛ ما يتعلّق بالمهديّ؛ المنصور ونهضته لتمهيد ظهور المهديّ؛ الهويّة والصفات
غير معروف ١٤٣٦/٣/٢٦
٥ ٥
العقائد؛ معرفة خلفاء اللّه؛ ما يتعلّق بالمهديّ؛ المنصور ونهضته لتمهيد ظهور المهديّ؛ الهويّة والصفات
جواد قاسم‌زاده ١٤٣٦/٣/٢٤
الذهاب
إلى كود
البداية/١٢٣/النهاية
الذهاب
إلى صفحة
حمل مجموعة الإنتقادات والمراجعات
الإنتقادات والمناقشات حول نهضة العودة إلى الإسلام